وفاء

يوما ما سيخلد أسمك ياوليد انت ورفاقك كآوائل من وقف ضد الظلم والطغيان ومع الحق والحرية .